لاول مرة بشكل رسمي الطيران الإماراتي يحلق في الأجواء الإسرائيلية

مرحبا ً بك في منتدانا قم بالتسجيل والمشاركة

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في تجربة ممتعة.

انظم إلينا و تمتع بتجربة رائعة ستجد كل ما تبحث عنه.

التسجيل مجاني بالكامل

لاول مرة بشكل رسمي الطيران الإماراتي يحلق في الأجواء الإسرائيلية

لاول مرة بشكل رسمي الطيران الإماراتي يحلق في الأجواء الإسرائيلية


رافات سلفيت - عبرت أول طائرة إماراتية تابعة لشركة و"الاتحاد للطيران"، الأجواء الإسرائيلية، قادمة من مدينة ميلانو الإيطالية ومتجهة إلى مدينة دبي، في سابقة سجلت أول عبور أول طائرة تمنح مصادقة رسمية إسرائيلية للتحليق في أجوائها.

وأعلنت وزيرة المواصلات الإسرائيلية، ميري ريغيف، مساء الأربعاء، مرور أول رحلة جوية تابعة لشركة "الاتحاد" الإماراتية للطيران، عبر أجواء إسرائيل، واصفة ذلك بـ "الحدث التاريخي".

وأشار الموقع الإلكتروني لصحيفة "يديعوت أحرونوت" (واينت) إلى أن الرحلة القادمة من ميلانو الإيطالية، اختصرت مدة سفرها بنحو ساعة ونصف الساعة على أقل تقدير بعبورها من الأجواء الإسرائيلية ثم الأردنية متجهة إلى دبي.

وتعتبر هذه الرحلة مقدمة تمهيدية لتدشين خط رحلات تجارية منتظمة بين أبوظبي وتل أبيب. وفي الأسبوع المقبل، تغادر رحلة مباشرة تابعة لشركة الاتحاد الإماراتية للطيران بالتعاون مع مجموعة "مامان" الإسرائيلية، من إسرائيل إلى أبو ظبي، تقل العشرات من وكلاء السفر ووكلاء الشحن الإسرائيليين لحضور اجتماعات عمل لعقد صفقات في هذه المجالات مع مسؤولين في أبو ظبي.

وكتبت ريغيف في تغريدة على تويتر: "حدث تاريخي في سماء إسرائيل: رحلة طيران الاتحاد من ميلانو إلى أبوظبي تمر لأول مرة في هذه الدقائق في سماء إسرائيل بالتنسيق مع سلطات الطيران في وزارة المواصلات".

واعتبرت ريغيف أن هذا الحدث هو إحدى "ثمار اتفاق أبراهام"، في إشارة لاتفاق التحالف وتطبيع العلاقات الرسمية بين إسرائيل والإمارات.

وقالت ريغيف "نحن ندفع بقوة الاتفاقات لبدء رحلات جوية مباشرة بين تل أبيب وأبو ظبي ودبي التي ستقود إلى عصر اقتصادي جديد وازدهار إقليمي لمواطني إسرائيل".

وفي وقت سابق الأربعاء، رجّح مسؤول إسرائيلي، توقيع إسرائيل والإمارات، اتفاق طيران تجاري، قريبا، في إطار عملية تطبيع العلاقات بين البلدين.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية، عن مدير عام وزارة المواصلات، عوفر مالكا، قوله إن إبرام الاتفاق "أوشك على الانتهاء، ومن المتوقع أن يتم التوقيع عليه في الأيام القليلة المقبلة".

ويرجّح أن يدشن مطلع العام المقبل خط الطيران التجاري المباشر، بين إسرائيل والإمارات، بحسب وسائل إعلام إسرائيلية.

وكانت الحكومة الإسرائيلية قد صادقت، الإثنين، على اتفاق تطبيع العلاقات بين إسرائيل والإمارات، الذي تم التوقيع عليه في واشنطن، منتصف الشهر الماضي، على أن يصادق عليه الكنيست، يوم غد الخميس ليصبح ساري المفعول.

هذا، وأعلنت مجموعة NY Koen ومقرها في دبي أنها تعتزم التقدم لمناقصة شراء شركة الطيران الإسرائيلية "يسرائير"، وكانت الأولى بين عدة شركات أجنبية التي عبّرت عن اهتمام بشراء شركة الطيران الإسرائيلية، التي تعمل في هذه الأثناء من خلال حارس أملاك عينته محكمة إسرائيلية.

ورأت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الأربعاء، أنه في حال فوز هذه الشركة بمناقصة شراء "يسرائير"، فإنها "ستكون مجموعة الشراء الأولى من الإمارات التي تستثمر في إسرائيل".

وقالت الشركة في بيانها إنه "شراء يسرائير سيسمح لها بالوصول إلى مجال السياحة الإسرائيلي، وتوسيع أنشطتها في فرع الطيران"، وأن المجموعة "تعتزم تنفيذ استثمارات واسعة في هذا الفرع في إسرائيل".

وصباح الإثنين الماضي، وصل ميناء حيفا، "أول سفينة شحن واردة من الإمارات"، و"بذلك تم افتتاح أول خط تجاري بحري بين الإمارات وإسرائيل"؛ وفق ما جاء في موقع رسمي ناطق بالعربية تابع لوزارة الخارجية الإسرائيلية.

وكان موقع "واللا" الإخباري الإسرائيلي، قد ذكر الأربعاء الماضي، أن "الرئيس التنفيذي لميناء حيفا ماندي سالزمان، عقد اجتماعا عبر شبكة الإنترنت مع كبار المسؤولين في موانئ أبو ظبي ودبي، والهند وسريلانكا"، وأضاف أن شركات الشحن القادمة من الشرق الأوسط إلى إسرائيل عبر ميناء حيفا، ستتمكن الآن من المرور عبر ميناء جبل علي، في دبي".

كما أعلن مكتب رئيس الحكومة الإسرائيليّة، بنيامين نتنياهو، الإثنين الماضي، أن الأخير أجرى اتصالًا هاتفيًا بوليّ عهد أبو ظبي، محمّد بن زايد، نهاية الأسبوع الماضي. وذكر نتنياهو في بيان أنه دعا بن زايد لزيارة إسرائيل، وأن بن زايد دعاه لزيارة أبو ظبي. دون الكشف عن موعد الزّيارتين.

وكشف نتنياهو أن وفدًا إماراتيًا سيزور إسرائيل قريبًا، "وسنستقبله بنفس الحفاوة التي استقبل فيها الوفد الإسرائيلي في أبو ظبي" .
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:
أعلى